3
ثم قال جل جلاله مهددا ومتوعدا لمن كفر به "ويوم يعرض الذين كفروا على النار أليس هذا بالحق" أي يقال لهم أما هذا حق أفسحر هذا أم أنتم لا تبصرون ؟ "قالوا بلى وربنا" أي لا يسعهم إلا الاعتراف "قال فذوقوا العذاب بما كنتم تكفرون".