3
( وَيَقُولُونَ ) أى : المشركون على سبيل الاستهزاء بما جئتهم به ( متى هذا الوعد ) الذى تعدنا به وهو قيام الساعة ، وما فيها من حساب وثواب وعقاب .أخبرونا عنه - أيها المؤمنون - ( إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ) فيما تحدثوننا عنه ، وفيما تدعوننا إليه من إيمان .